القائمة الرئيسية

الصفحات

هل فعلا مات الدروبشيبينغ خلال 2020 ، أم أنها مجرد البداية ؟


      حتى الآن سنة 2020 تعد بأن تكون سنة مليئة بالنجاحات التجارية، بحيث من المتوقع أن تكون المبيعات في القمة وبينما نحن بصدد موضوع الأعمال ، فلماذا لا نتحدث قليلاً عن دروبشيبينغ وكيف حقق منه الكثير من رواد الأعمال حول العالم الملايين من الدولارات !

    
لكن رغم ذلك ، هناك قلق قائم لدى الراغبين في البدئ بعمل الدروبشيبينغ ، ولعل المعضلة والسبب الحقيقي وراء هذا القلق يتجلى في إمكانية موت أو انتهاء الوقت الذهبي لهذا المجال خلال السنوات القليلة القادمة ..

صراحة فالكثير من الأصدقاء يسألونني مثل هذه الأسئلة :

  1. هل مجال الدروبشبينغ انتهى خلال سنة 2019 أم أنه لا يزال مشروعا ناجحا ويمكن كسب المال منه ؟
  2. هل دروبشيبينغ فعلا مات؟
  3. هل لا يزال يمكنني القيام بأعمال تجارية مربحة من هذا العمل خلال عام 2019؟

   من المعتقد على نطاق واسع أن العمل أصبح مشبعا بالكثير من الناس ، ووصل إلى نقطة حيث لا يمكنك أن تجني الكثير من المال بعد الآن.

  
كذلك هنالك العديد من المشاكل التي يعاني منها المستخدمون مما تركهم يصلون لإعتقاد أن مجال الدروبشبينغ في سنواته الأخيرة، و يمكننا تلخيص هذه المشكلات إلى ما يلي :

 - 
الجميع يعلم أنه يمكن أن يستغرق تسليم المنتج عدة أسابيع (في حال تعاملت مع المواقع الصينية بالشحن المجاني)     = العميل لن يكون سعيدا بالمرة .
 عادة تكون المنتجات المتاحة لك للعمل بها بدون علامة تجارية لأنك لن تبيع منتجات ماركة مشهورة)
 أنت لا تكون لديك سيطرة على خدمتك لأنك لا تملك المنتج فأنت لا تتحكم في وقت الشحن بالضبط والكثير من الأشياء الأخرى).
 أنت في الغالب ستتعامل مع المنتجات الصينية كما قلنا وهم يتكلفون ب (التعبئة +التغليف) = ينظر إلى المنتجات من الصين على أنها رخيصة و منخفضة الجودة ..
 أيضا فهذه المنتجات المستردة من الصين ستستغرق وقتًا طويلاً لتصل للمورد (في حال طلب أحد الزبناء استرجاع نقوده )

    
في الحقيقة وبناءً على النقاط أعلاه ، يمكنك أن تفترض أن دروبشيبينغ في الواقع ليس مشروع الأحلام، أو النجم الساطع لعالم التجارة الإلكترونية خلال السنوات القادمة.

    
لكن بدلا من ذلك ، فيمكن لي القول بسهولة أن دروبشيبينغ مجال لم يمت بل لا يزال في بداياتهنعم هذا صحيح!
ولن أدعي هذا دون أي أدلة داعمةلذلك دعونا نتعمق في الأسباب التي ستؤدي إلى استمرارك في التفكير في كمشروع تجاري مربح في عام 2019 وما بعده.

   
أولا قد لا يختلف إثنان أن الدروبشبينغ حاليا أصبح أكثر تنافسية ، لكنه بالتأكيد لم يمت بل بالعكس!
في العامين الماضيين ، شهد عدد العاملين في مجال دروبشيبينغ ارتفاعًا كبيرًافمع الكثير من الوعي والمعرفة الذي أصبح في راحة أيدينا ، أصبح العالم بأكمله قرية صغيرة.

   
بالنسبة إلى الأشخاص اللذين لديهم اهتمام بالتجارة الإلكترونية ،فقد كان من الصعب بدء عمل تجاري من أي نوعنظرا لتكلفة المنتجات التي يجب عليهم اقتناءها وكذلك المشاكل الأخرى المتعلقة بتكدس المنتجات عندهم وعدم وجود إقبال عليها من طرف الزبناء مرورا بمشكل تكلفة الشحن المرتفعة وغيرها من الأمور التي كانت تجعل بدء مشروع تجاري على الأنترنيت مكلف ويتقل كاهل الأشخاصنظرا للعمل الكبير والمرهق الذي ينتظرهم فلم نكن نجد إلا قلة قليلة في المجال .

   
لكن ومنذ أن أصبح دروبشيبينغ مشتعلا منذ بضع سنوات ، قفز الكثير من الناس فوق هذه السفينة العملاقة فقط خلال العامين الماضيين بصيغة مضاعفةوهذا بلا شك ، جعل دروبشيبينغ مجالا تنافسيا للغاية في وقتنا الراهن .

   
وبالتالي فإن ازدياد التنافسية بشكل كبيرهو بالتأكيد أحد الأسباب الرئيسية التي صرفت تفكير الناس دروبشيبينغ كنموذج تجاري كبير للبدء فيه ، بل ووصلوا إلى حد الإدعاء بأن مشروع الدروبشيبينغ قد مات بالمرة !

لكن هنالك بعض الأخبار السارة لك تأكد أنه ليس كذلك تماماا !


- لكن إليك شيء يجب مراعاته عند التعامل مع مشروع الدروبشبينج :



   لا يطلب الأشخاص البضائع من AliExpress أو المتاجر الأخرى التي لديها وقت التسليم الطويل الذي يتطلبونه لإيصال السلع ؛ في الواقع ، يطلبون البضائع من المواقع التي تشحن بسرعة ويتقون فيها!
 خصوصا إذا كانت هذه الأشياء من الإحتياجات الضرورية جدا ويحتاجون إليها بسرعة .

ماذا يعني ذلك ؟

   
تؤكد هذه الحقيقة  أن دروبشيبينغ كعمل تجاري ليس نموذجًا سيئًاأنت فقط عليك البدئ في بيع المنتجات التي لا يحتاجها الناس ، أو ليس لديهم الإحتياج الآني أو المضطر ، لكنهم يريدونها!

 
وبالتالي ، إذا ذهب شخص ما إلى فئة "الإلكترونيات مثلافي متجرك واشترى منك ساعة ذكية ، فمن المحتمل ألا يحتاج إليها في أسرع وقت ممكنبحيث يمكنه الإنتظار، لأنه ليس شيئا يريده بشدة في ذلك اليوم بالضبط  ولا حتى في الغد ، لأنه كما قلنا ليس ضرورة ملحة ...
علاوة على ذلك ، فهذه الساعة الذكية غالبا تكون ليست باهظة في الثمن مثل Apple Watch مثلا ، لذلك يكون كل كل شيء جيد في هذه الحالة ..

   
لكن لنفترض أنك قمت بوضع منتج (معجون الأسنان مثلايكون ذا جودة عالية .. فأنت لا يمكنك هنا شراءه من إحدى المواقع الصينية التي تشحن خلا أسبوعين إلى ثلاث أسابيع !
لماذا ؟
   لأنه شيء من الضروريات ، أي يكون ذا رغبة ملحة لدى المشتري ، فهو لن يستطيع الإنتظار لأسبوعين أو ثلاث بدون استخدام معجون الأسنان ، كونه يستخدمه يوميا وربما لعدة مرات ..

   
وبالتالي حتى إذا كان له معجون أسنان الذي يستعمله وأراد تجريب المنتج الخاص بك،  فسينفذ قبل أن يصل منتجك خلال أسبوعين أو أكثر ، وبالتالي سيقوم بشراء علبة معجون أخرى من أحد المتاجر القريبة وقد يتخلى عن الفكرة نهائيا بأن يقوم بإلغاء طلبه على متجرك (وطلب عودة النقود الخاصة بهبحجة تأخير التسليم وبالتالي ستكون أمام مشكلة حقيقية ..

   
وبدلا من استغلال هذه الفرصة ، بحيث كان من الممكن أن يعجبه منتجك وبالتالي يتخلى عن (ماركةمعجون الأسنان السابق وتكسب عميلا جديدا ، فأنت تكون قد أفسدت الأمر برمته ، وقد تقع في خسائر في هذه الحالة إذا تكرر الأمر مع العديد من العملاء ..
    تذكر أنه عندما تقوم بوضع المنتجات الملحة الضرورية للمستهلك على متجرك ، فيجب أن تكون أوقات الشحن أقل بكثير من تلك التي تقدمها جل المواقع الصينية ، خصوصا إذا كنت تستهدف أمريكا والدول الأوربية ، فيجب عليك العثور على موردين أقرب إلى جمهورك المستهدف (يمكنك استخدام منصة مثل Salehoo فهي يمكنها أن تساعدك في ذلك).

    
أو أن تعثر عل موردين قادرين على الشحن إلى مستودعات أصغر في جميع أنحاء العالم سيكون لدى بعض الشركات المصنعة الكبرى مستودعات بيع في البلدان أو المناطق الرئيسية مثل الاتحاد الأوروبي وأمريكا للمساعدة في تقديم خدمة شحن أفضل ..

   
إذا كنت تستطيع البدء في إيجاد مثل هؤلاء الموردين ، وتضبط أمور متجرك وخدمة العملاء المتعلقة به ، فحينها تبدأ حقًا في التميز من بين  الآلاف من المتاجر التي تم إنشاؤها بشكل سيء والتي أنشأها أشخاص لا يراعون ولا يحاولون حل المشاكل التي سبق سردها ..

   
بالتالي ، يجب أن تنظر دائمًا إلى أي موقع دروبشيبينغ تقوم بإنشائه ، كمشروع  ربحي كبير يجب العمل عليه ومحاولة حل المشاكل التي تصادفهاوعدم الطمع في الكسب الفوري بل يجب عليك العمل بتأني ، وكن متأكدا أن الكسب سيأتي مع الوقت وسيبدوا الأمر مدهشا وكأنه حلم ..

خلاصة الموضوع من خلال الإطار الصحيح للبحث والوقت والجهد المبذولين ، يمكنك إنشاء متجر DropShipping في عام 2019 وتحقيق ربح وفير منه ، وهو بالتأكيد ليس ميتًا ...بل فقط أصبح أكثر تنافسية ، لكن وباتباع النصائح التي أعطيتها لك مع العمل الجاد فستكون قادرا على النجاح في هذا المشروع .

مع أطيب المتمنيات :) .


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات